روسيا: تصريحات أمريكا حول استخدامنا أسلحة كيماوية وبيولوجية «تكهنات خبيثة»

وصف نائب وزير الخارجية الروسي، سيرجي ريابكوف، التصريحات الأمريكية، بأن روسيا يمكن أن تستخدم أسلحة كيماوية وبيولوجية مزعومة بأنها «تكهنات خبيثة».

وقال ريابكوف، للصحفيين عقب اجتماع في مجلس الدوما مع نواب كتلة روسيا الموحدة: «ليس لدينا لا هذا ولا ذاك، ما يقوله الأمريكان ما هي إلا تكهنات خبيثة نسمعها دائما، ونقدم إجابات شاملة لها منذ فترة طويلة، والحقيقة هي أن الولايات المتحدة ليست معتادة على الإنصات لأي أحد مهما كان إلا نفسها».

وقال الرئيس الأمريكي جو بايدن، في وقت سابق، إن روسيا ستدفع ثمنًا باهظًا إذا استخدمت أسلحة كيماوية في أوكرانيا، فيما ذكر المتحدث باسم البيت الأبيض أن الولايات المتحدة ذكرت منذ فترة طويلة أن روسيا قد تستخدم الأسلحة الكيميائية في عملية تحت «علم أجنبي».

وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف، قد حذّر في وقت سابق، من أن المتطرفين القوميين الأوكرانيين يمكن أن يعدوا استفزازا باستخدام مواد سامة وينسبون أفعالهم إلى القوات الروسية.

إضافة إلى ذلك، أشارت السفارة الروسية في واشنطن، إلى أن «روسيا تدرك بشكل موثوق أن الجماعات الراديكالية الأوكرانية الخاضعة لسيطرة ممثلي الاستخبارات الأمريكية قد أعدت عدة سيناريوهات محتملة لاستخدام المواد الكيميائية السامة لتنفيذ استفزازات ضد المدنيين» من أجل إلقاء اللوم على روسيا في ذلك، مشددة على أن هذه المعلومات «لا يمكن إلا أن تسبب قلقا جديا، مع الأخذ في الاعتبار أن الولايات المتحدة حتى الآن لم تدمر مخزوناتها الوطنية من المواد الحربية المسممة».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى