المرشحة للخارجية الأرجنتينية: بلادنا لن تنضم إلى مجموعة “بريكس”

أعلنت ديانا موندينو، التي من المقرر أن تتولى منصب وزير الخارجية في حكومة الأرجنتين بعد تنصيب خافيير ميلي رئيسا للجمهورية، أن البلاد لن تنضم إلى مجموعة “بريكس”.

وكتبت موندينو في حسابها على موقع “إكس” (“تويتر” سابقا)، يوم الخميس، أن “الأرجنتين لن تنضم إلى “بريكس”.

وفي وقت سابق أشارت موندينو في حديث لموقع “إنفوباي” إلى أن الأرجنتين عاجزة عن دفع ثمن الانضمام إلى مصرف “بريكس” الجديد للتنمية.

يذكر أن مجموعة “بريكس” قررت خلال قمتها في جوهانسبرج بجنوب إفريقيا في أغسطس الماضي، دعوة الأرجنتين ومصر وإيران وإثيوبيا والإمارات والسعودية للانضمام إلى المجموعة اعتبارا من 1 يناير 2024.

وفي وقت لاحق فاز اليميني خافيير ميلي في الانتخابات الرئاسية التي جرت في الأرجنتين في أكتوبر الماضي، وهو أعلن خلال حملته الانتخابية عن معارضته لانضمام البلاد إلى “بريكس”.

ومن المقرر أن يتولى خافيير ميلي منصب الرئيس الأرجنتيني رسميا يوم 10 ديسمبر. وقد أعلن ميلي أن مستشارته ديانا موندينو ستكون وزيرة للخارجية في حكومته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى